التغيير أنتم.. الحل أنتم

كتبت اللا فاطمة

التغيير أنتم.. الحل أنتم.. نعم..  تعم.. نعم أنتم.. "يا من تبحثون عن الحل".. وليس غيركم.. أنتم من في الوطن.. الغالي.. ليبيا.. وليس غيركم.. الحل.

ليبيا تصرخ.. تتأوه.. تئن من الظلم.. الضيم.. والغدر, وابناءها يعانون.. القهر.. الاستبداد.. والعبودية لأكثر من اربعين عاما.. يكفي..  يزي.. خلاص..  للصبر حدود.. الصبر أحرق ليبيا.. بكاملها.. وليس مغازة او دكان.

ها هو الطاغوت.. كما ترون ينتصر لإبنه..  الظالم.. ولاعجب.. هذا هو ديدان الطغاة.. في كل الازمان.. بينما التنين ينكل بكم وبأبناءكم.. يقهركم.. يعذبكم.. يستعبدكم.. يذبحكم.. وهو في غاية الاستمتاع..  هكذا هم الساديون.. اصحاب العقد النفسية..  ومركبات النقص.. ولا يرف له طرف لأجلكم..  فماذا انتم فاعلون؟.. من ينتصر لكم؟..  لااحد.. لا احد.. لاتحكيم دولي.. ولامحاكم دولية.. كما يطالب ابن الطاغية..  لنفسه.. الطغيان والجبروت ..  بأموال الليبيين المنهوبة .. تعمل اكثر.. إلا اذا انتم إنتصرتم لأنفسكم.. احببتم انفسكم.. لدرجة لا ترضون معها.. إلا العزة والكرامة..  ولا يتاتى ذلك.. إلا.. ان تغيروا ما بأنفسكم.. اي ان بأيديكم الحل..  الله لا يحب القوم الخانعين.. اليس كذلك؟

على الجيل الجديد.. ان يستلم الشعلة.. وان يستمر في المسيرة نحو التحرر من العبودية.. وتحرير ليبيا الوطن من هولاء المحتلين الذين هم اخطر حتى من الهكسوس.. هولاء الذين دمروا كل شئ في طريقهم من الانسان.. الحيوان الي الشجر.. والحجر.. لم يتركوا شئيا إلا وافسدوه عن قصد وتعمد.. حتى يسيطرواعلى العباد.. والبلاد.. الحرية.. تنتزع ولا توهب.

عليكم.. انتم.. أيها الليبيون في الداخل العمل.. انتم اصحاب المصلحة الحقيقة.. في التغيير.. لتغير ظروف وشروط حياتكم المزرية.. التي يحاول بعض الافاقين.. المتربصين.. ان ينتهزوا.. وان يستغلوا الظروف لخدمة مصالحهم الخاصة على حسابكم.. فانتبهوا لهم.. وإقطعوا عليهم الطريق.. من رجال دين.. الي رجال اعمال.. الي سماسرة.. في كل شئ.

قراءت.. اللا فاطمة.. في الاسابيع القليلة الماضية.. "افيش".. إعلان.. على الحائط.. في محطة الترام.. "الاصلاح او الثورة".. من المعارضة الايرانية في السويد..  لتحفيز الشعب الايراني.. للنهوض.. وعدم الرضى بالضيم.. الغبن والاستبداد.. الذي يمارسه النظام في إيران.. ضد الشعب.. وكما نعرف ان الشعب الإيراني.. قام بثورته ضد الشاه.. وطغيانه.. وللأسف.. وقع تحت براثن افاقين جدد.. إختطفوا جهده.. وعمله.. لكنه شعب حي لايقبل الضيم.. ويعمل جاهدا على التغيير عن طريق توسيع دائرة الوعي.. والمعرفة بين افراد الشعب.. بإنتزاع حقوقهم وليس بإستجداءها.

تأتينا الاخبار.. عن شعوب اخرى.. ترفض الغبن.. الضيم..  تقلب الطاولة "عليها سافيها".. على رؤس.. مستعبديهم وظالميهم.. مثلما حدث في الايام القليلة الماضيه.. بالثورة التي قام بها الشعب القرقيزي.

الشعوب الحية لا تقبل.. بان تمرر عليها المسرحيات الهزلية..  المكرمة.. المن.. الشد.. والرخي..  بين العرف والشجرة "منين هالعرف من هالشجرة"..  التي تدور فصولها المفضوحة في ليبيا.. التي اجاد بإمتياز ادوارها.. فرعون الظلام والعالم السفلي وذريته.. وتبادل الادوار.. فيما بينهم..  كما ترون لايسمحون لاي أحد أخر معهم.. إلا ككمبارس.. يعني عبيد.. خدم.. من غير درجة.. اللهم.. الخنوع..  والركوع.. لفترة.. ثم يتم رميهم.. رميت.. هذه المسرحية.. الهزلية.. مفضوحة حتى للسذج.. يدركونها.. للأسف.. ان من يقوم بمساعدتهم.. على الإستمرار في التمويه..  والخداع.. بعض المتذاكين الذين يعتقدون إنهم على درجة كبيرة من الحذاقة..  الفطنة..  الحصافة.. والذكاء.. والبعض منهم لديهم مقدرة فذة.. في التلون.. التمويه والتغير حتى ان الحرباء حارت.. في إمكانياتهم..  قدراتهم.. شهدت.. وسلمت بالسبعمائة.. لهم بتفوقهم عليها.. والتي يدعونها البرغماتية.. اي لا اخلاق في المصالح..  فقط طمع..  جشع.. طمع.. جشع.. فن الممكن.. الله اكبر.. الغبي.. الذي يعتقد بان الناس اغبياء.. ويتذاكاء عليهم.

الكارثه ان مصير البشر في يد افاق.. جزار.. ينتظرون.. يطمحون.. ويتوهمون.. ان يقنع الابن.. الفرعون الصغير.. اباه الفرعون الكبير.. بإطلاق سراح قطيع من الدجاج.. بعد ان نتف ريشه.. من سجنة التنين الثعلب الهرم.. وهو متربص.. يزمجر.. ويتفزمط.. اي.. ان مصير البشر.. الشجر والحجر.. الذي هو الوطن في مدي قدرة إقناع الفرعون الصغير.. للفرعون الهرم!.. الله اكبر!.. بالعطف الرحمة والرئفة بالشعب الجاحد.. لولي نعمته.. سراح المخطوفين الاسرى من قبل التنين.. بينما يقبع الاخرون في السجون والمعتقلات.. ومنهم جمال الحاجي.. الذي يتلذذ التنين في سحقه.. محقه..  مرمطته.. وليبعث رساله تقول هذا مصير.. كل من يفكر.. حتى التفكير.. بالتجرأ علىّ.. "فأنا ربكم الاعلي.. ياليبين ياجاحدين..  ياناكرين المعروف.. تنازلت.. ورضيت بكم.. المفروض تشكروني.. تحمدوني لتكونوا من عبيدي.. ايها القطيع الناكر للنعمة..  والجميل.. بحلول عظمتي.. جلالتي البهية.. عليكم".. يالها من مسرحية.. هزلية.. سمجة.. وسخيفة.

الاصلاح.. مجرد.. تموية.. لعبة.. سخيفة بين التنين.. وذريته.. فما على الليبين.. الا التمرد.. العصيان.. الثورة.. على من سرقكم.. حياتكم.. امالكم.. أنهككم.. غيبكم عن.. واقعكم.. زمانكم.. ادخلكم.. ومازال يدخلكم في متاهات.. لانهاية لها.. اي يهدر حياتكم.. وحياة أبناءكم.. والذين لن يكون مستقبل لهم.. طالما هذا الدجال متحكم بكم.. لم يترك لكم من مجال.. ان تمتلكوا ناصيتكم.. مصيركم.. يومكم.. وغدكم.. لا تتركوا حياتكم.. في مهب الريح.. ولعبة بين المعتوه وبنيه.

على مستخدمي الانترنت.. واجب نشر الاخبار .وما تقوله المعارضة.. في الخارج.. على المتنورين. تنوير الناس.. هكذا فعل المتنورون عبر التاريخ.. في نشر المعلومات.. تأجيج الشعب.. تأليب الشعب.. ضد الدجل بجميع انواعه.. حتى الدجل الديني..! الذي يستخدمه بعض المتطرفين.. لتخدير الناس.. والسيطرة عليهم حتى ينهض الشعب من غيبوبته التى طالت.. ان يرفض اخذ المخدرت المختلفة.. لتغييبه.. عن وجوده.. واقعه السئ.. المزري.. بكل المقاييس.

ها قد حط عصفور جارح!.. ليس من فصيلة عصافير الجنة.. المغردة..  ليخطف.. بمنقاره.. الشره.. هبرة من ليبيا.. المذبحوة والمسلوخة.. المقطعة اوصالها.. لكل طامع.. افاق.. نصيب فيها.. إلا ابناءها!.. هولاء الافاقون.. لم يشرحوا لا حبهم لا ولههم.. لاغرامهم.. لا ودهم لها.. ولم يتغزلوا في خونارها!.. ومع ذلك يفوزون بعطاياها..  منحها.. وجوائزها.. بسخاء!.. ابناءها يتغزلون فيها ليل نهار.. ياعيني!.. في محاسنها.. يقولون لها.. "احببناك".. مغرمون صبابة.. وعلى راي ام كلنوم" الحب كله فيك" ولكن.. هي المسكينة تتاوه من العذاب.. الذي طال لاكثر من الابعين عاما.. وتقول" حب ايه".. وهذا الدمار والخراب.. تتركون.. هولاء..  المدمرون يفعلون ما فعلوا.. انتم فقط..  تتفرجون.. تتوحوحون..  وتولولون.. بالمختصر المفيد.. "كلامجية".. اى نعم.. "كلامجية".. بإمتياز..  بدلا من العمل.. الان.. الان.. وليس غدا.. ولتكن عليّ وعلى اعدائي يارب.. كما تفعل الشعوب الحية.. الحرة..  عبر التاريخ.. ليس لديكم ما تفقدونه.

لتخرجوا جماعة كلكم.. مرة واحدة.. دفعه واحدة.. وليس فرادى.. حتى لا يستفرد بكم الدجال.. وزبانيته.. ويقتنصكم واحدا.. واحدا.. مثلما.. فعل مع الشهداء.. فتحي الجهمي.. وضيف الغزال.. وجماعة ميدان الشهداء.. والان.. جمال الحاجي.. وحيدا يواجهه التنين.. بل اخرجوا جميعا في وقت واحد.. لانه انتم وليس غيركم بيده الحل والتغيير فلن يحدث ما حدث في العراق.. ولن ياتى احد على دبابة.

إذا خرجت.. مدينة بنغازي العصية المجاهدة.. عن بكرة ابيها.. كل سبت.. هل يستطيع الدجال سجنها والتنكيل بها.. وكذلك طرابلس.. وبقية المدن الليبية..  فليضع كل الليبين في السجن.. اليس.. الليبيون مساجين في سجن جماهيرية الحقراء الرهيب؟.

أعزائي.. "حمره.. وجرايه.. ولازم .. لازم..  تأكل الشعير".. لايد من وقود.. بكل بساطه لا شئ ياتي هكذا.. مجانيا.. لا يغير اللة ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.. ان تقوموا بدوركم المنوط بكم.. الله غالب لا مفر.. لن ياتي احد لياخذ بيدكم اويساعدكم.. اللهم.. إلا في سلبكم.. حريتكم.. اموالكم.. وهي مسلوبة أصلاَ.. إختاروا.. الحرية لها ثمن.

حاولت اللا فاطيما ان تدور.. تحوم.. وتلف.. رغم شطط الافكار وبناتهن.. وجنوحهن في احيانا كثيرة.. رغما عن إرادتها.. حول الموضوع.. وهو "التغيير"..  وان تركز.. تركيزا.. ارجو ان تكون قد ركزت.. وبما ان التركيز اساس كل شتئ ومن المرتكزات.. فهي حاولت ان تكون في المركز.. المركّز.. حتى يكون هناك تركيز.. ارجو ان تكونوا فد ركزتوا.. وانتم وليبيا في مركز.. القلب.

سكتت اللا فاطمة عن الكلام.. المباح.. المباح.. للتغير الجذري.. ومن بعده الإصلاح.. لإهل الصلاح.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: