الفيدرالية ليست تهمة..

Untitled20120310065549

كتب : اسعد العقيلي

هي  خيار او حل سياسي قد  تحتمه.. وتدفع اليه ظروف موضوعية.. وحسابات واقعية على الارض.

قراءة الظروف والحسابات وتوقيتها هو ماقد نختلف حوله.. مابدر من هجوم على الدعوة الى الفيدرالية

يدعو الى التوقف قليلاً ومحاولة الفهم.. وابداء وجهة نظر في الموضوع الذي اشتعل..

وتحول الى مكب  لعنات.. او "مرجم" شيطاني.. وموضع "طحلبة" للفدراليين..

اقحمت حتى من لم يكلف نفسه قراءة صفحة واحدة عن معنى الفيدرالية..

ولا عن تاريخها في ليبيا..

بعد ان كان الموضوع  مجرد اراء وكتابات وحوارات تعلو وتخفت.

كتب الكثير  من الطرفين مُدافعاً او مُهاجماً..

لا نشكك في وطنيتهم واخلاصهم وحرصهم على ليبيا وسلامة ووحدة أراضيها..

ما اود الاشارة اليه هو ان هناك اخطاء فادحة  حدثت.. هددت المجال الحيوي..والبنية الاساسية.. للمواطنين الليبيين  القاطنين في شرق ليبيا.. في الحيز المكاني الذي اصطلح على تسميته برقة..

هذا المجال وهذه البنية التي كانت مُنتهكة ومدمرة لاكثر من اربعين عاماً.. والذين رأوا في ثورة 17 فبراير مرحلة مُضيئة  مفعمة بالأمل.. لايجبر  فيها  المواطن مرة اخرى  لتوقيع رسالة عناء  قطع مسافة 2000كم ذهاب وعودة..يصادفه سوء الطالع "الحارن"..   المسئول غير موجود..

تعال الاسبوع الجاي..

هل تعرفون ماذا يعني هذا لمواطن قادم من طبرق.. تائه في طرابلس..

ولم يدخل جيبه مائة جنيه مكتملات.. فيما تصب عائدات الناقلات العملاقة للنفط..

المبحرة من ميناء مدينته.. في جيوب اللصوص الجُدد.. المنتقلين الى العاصمة..

المحتمين بسلطتها وسطوتها البيروقراطية العتيدة. 

توظيف دم الشهداء..  او اية دماء زكية طاهرة سالت على تراب ليبيا..  يمكن ان يستخدمه بطريقة مُعاكسة ايضاً.. المتحصنين في خنادق الضفة الاخرى .. فهو شعار فضفاض..مُخادع.. وقاتل.. كرفع المصاحف.. والبكاء على قميص سيدنا عثمان.. الممزق والملطخ بالدم..مثل شعار (الشعب سيد الجميع) ..خطورتها تكمن في  سهولة تحويلها الى  تهم مُعلبة..يتم تثبيتها كرأس حربة لإزاحة الخصوم..

خمسة اخطاء كارثية كادت ان تحول الفيدرالية  الى حقيقة ماثلة:

الاول: اعادة انتاج وتكثيف المركزية..

بعد ان تدافعت الحكومة.. والمجلس الوطني الى حجز اماكنهم في اجنحة اصحاب الفخامة ..والمسارعة الى طرابلس بعد تحريرها..  واطلاق التصريحات..والوعود المُلبسة بالوان قوس قُزح..وترك بنغازي منبت الثورة..  "منش للريح".. وعرضة لعوامل التعرية..والتثاؤب والكساد.. واقليم يتسول  الصدقة " لله يامحسنين ".. وطمس لأحلام سكانه   التي تبرعمت بعد ثورة 17 فبراير..

الثاني: مظاهر البذخ والتبذير التي استفزت صفوف المُنهكين..المنتظرين للسيولة وتحسن الاوضاع..في مناطق الشرق..

" يا آل الخطاب.. ستكونون اول من يجوع واخر من يشبع "..قالها سيدنا عمر بن الخطاب حين استلم مسئولية الحكم .

عضو مجلس وطني يضبط بفاتورة 120 الف دولار.. اما السيد شمام بعد نشر الموضوع..على بالكونات الفيس بوك..  اكد انه سيدفع المصروفات من جيبه الخاص..

لماذا لم تدفع من الاول من جيبك الخاص؟.. وما الذي ابقاكم في هذه الفنادق الفارهة؟

في الوقت الذي لا يجد سائق التاكسي الذي لا توجد فيه ما يوحي  بالحياة

عدا شارة ضوئية ضئيلة.. كما " لهلوبة "  شمعة.. لا تبين معالم الطريق..

لا تكشف عن حفرة.. ولا تفضح " صالتو "..

ثمن " قرنبولي " لابنتيه ..ولا طريقة لعلاج اخيه المصاب بالصرع..

سوى بوضع" مفتاح  ذكر" داخل قبضة يده .

لقد خنقته العبرة وهو يسرد مأساته..

"شن اندير بالله عليكم.. وفي رقبتي عشرة انفس"..

اعرف ان هذه فرصة انتخابية.. وطريقة ميسرة لسرقة العواطف والاضواء..

وسوق رائجة لعرض العضلات الوطنية..

تزاحمت تصريحات المسئولين المُهاجمة لإعلان  الفيدرالية ..

في ذات الوقت الذي كانت فيه  170 من جثامين شهدائنا الابطال..

الذين تم العثور عليهم في المقبرة الجماعية  في بن جواد..

توارى الثرى.. في مقبرة الهواري في بنغازي..

هل شاهد احدكم احد من هؤلاء في مراسم التأبين؟..

الثالث: تقسيم  102 مقابل 60.. 34..  سيادة واضحة للغرب..

في اية دسترة او تنظيم او هيكلة قادمة..

وكوة اخرى في جدار الثقة "المتهربك" اصلاً..

الرابع: تجاهل دستور 51 الذي كان يمكن البناء عليه والتعديل فيه بما  يناسب المرحلة..

الخامس : تمكن  ثوار الزنتان..  وما ادراك ما ثوار الزنتان.. من السيطرة على المرافق الاستراتيجية والحيوية في العاصمة طرابلس..

وغدوا قوة احتلال.. مع احترامي للطيبين منهم..

تُجيد فن التقاط الصور مع الفتيات. و ممارسة تكتيك الاصطفاف الجهوي..

وتدليع مجرم الحرب  ( سيف ).. على خلفية  صلة الرحم..  واحياء تراث " خوة الجد"..

حول "القصعة"..

والارتهان الى منطق القوة.. وتوالي تصريحات السيد ناكر بتهديد مصر.. وقفل الحدود معها.. واللعب بأعواد الثقاب  في الحدود الدولية..  والتلويح  بخوض حروب خارج مدينته.. وقلاعه المحصنة في العاصمة طرابلس .

من جرى تسريب أسمائهم من اللجان الثورية.. في قائمة انصار ودعاة الفيدرالية.. يجب ان يختفوا من المشهد السياسي الليبي.. سواء كانوا من انصار الفيدرالية.. او دعاة المركزية..او مشجعي اللامركزية بشقيها المقيد والموسع..  تطبيقاً لمطالب الشارع الليبي التي تمثلت في مظاهرات ميدان الشجرة..

وميدان الجزائر بطرابلس .

السيد محمود الورفلي احد دعاة (النظرية العالمية الثالثة ) سابقاً..

من تلاميذ (القائد)  زمن المشاتق .

يحب تكرار مصطلح ( الحُذًاق )..

الذي اوردته النظرية..

النظرية التي اعلنت حرب الابادة على الشعب الليبي..

يدعو حالياً الى اعدام دعاة الفيدرالية…

ثمة مفارقات تدعو الى التأمل..

اعتقد انه كان هناك تسرع في إعلان الفيدرالية.. وتجاهل ولا نتهم النوايا.. لأصوات كثيرة ليست مع فكرة اعلان الفيدرالية.. وقفز على حقائق الشرعية الممنوحة للمجلس الوطني رغم كل كبائره..

الحل يكمن في الاحتكام الى رأي الشارع وإجراء استفتاء بخصوص الفيدرالية .

السيد ابراهيم الزغيد.. ضد الفيدرالية ولكن استند الى  دستور 51 بجعل بنغازي عاصمة تنفيذية..

الى جانب طرابلس العاصمة السيادية فيما يدعو السيد عبد النبي بوسيف ياسين وهو من انصار الفيدرالية   ومن اوائل من كتب عنها في مقالته اعداء الفيدرالية الى اعادة مجلس الشيوخ لضبط التوازن بين  الاقاليم.. وضمان حقوق الاقليات

رأيان جديران بأن يؤخذا بعين الاعتبار..

ووجد السيد سعد النعاس ان هناك ايجابيات تحققت لاهلنا في الغرب الليبي..
من اعلان الفيدرالية رغم عدم قناعته بها..

منها انه سيتم الضغط على التشكيلات المسلحة في الغرب.. لاعادة المنافذ السيادية الى سلطة الدولة  ..

ايجابية اخرى اضيفها الى ايجابيات النعاس.. وهي استحالة العودة الى مركزية السلطة..

واتخاذ القرار .

كما ان الاصرار عليها.. او تنفيذها بطريقة الامر الواقع.. واستمرار التخبط..
وعدم الحصول على اجابات..

والتلكؤ وتكرار الوعود المجوفة.. والتجمد عند العتبة صفر.. والاكتواء بلسع الاكاذيب..

واستمرار التسويف وتراكم الملفات.. وتداخل السلطات.. وتضارب الصلاحيات..
وهذيان الوزارات.. حينما  يغرز الاهمال وعطب الاجهزة.. انيابه القاتلة في اجساد المرضى..

في مستشفى الهواري في بنغازي..

تُطالعنا معالي الوزيرة  الدكتورة الحمروش.. في لقطة  تذكارية مع مقاتلات الميج العائدة بسلام..

هل استقال احد..؟..  هل اعتذر احد..؟.. هل ضاعت ارواح المرضى هباء..؟ .

مجمل ذلك  لايؤدي فقط الى الفيدرالية.. للذين يرونها مُرادف للغولة..

بل سيقود لاحقاً الى انفلات  .. وحدوث  التبعثر الحقيقي.. وثورة جديدة.. على الادارة المركزية في طرابلس وانفصال الشرق بالكامل.. وتصدعات في المُقسم.. وهذا مالا يحبذه احد..

ولا حتى السيد احمد الشريف.. الذى  جرى وصفه في محاولة لتشويهه  بانه  امير برقة..

واكد بكل وضوح انه ليس من دعاة التقسيم .

قد تجبرك لحظة زمنية فارقة الى اللجوء الى الفيدرالية هرباً من التقسيم..

Advertisements

One response to “الفيدرالية ليست تهمة..

  1. alamami مارس 11, 2012 عند 12:03 ص

    اخي العزيز الفيدرالية ليست تهمة اذا جاءت من الشعب واقرها الشعب اما غير ذلك فما الفرق بمن نصب نفسه واليا على اقليم برقة وبين معمر القذافي الذي نصب نفسه قائدا لليبيا كما يصف نفسه. البداية نفسها والنهاية حتما نفسها . ثم ما علاقة مساؤي النظام السابق واستمرار وجود اللصوص والمفسيدين بقيام الفيدرالية او بمعنى اصح فرض الفيدرالية بقوة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: