موسى كوسا ينفي صحة الوثيقة حول موافقة ليبيا على تمويل حملة ساركوزي عام 2007

الدوحة (ا ف ب) – وصف القائد السابق للاستخبارات الخارجية في ليبيا موسى كوسى الذي يعيش في المنفى في الدوحة، الاحد المذكرة التي نشرها موقع فرنسي بشأن تمويل نظام معمر القذافي حملة نيكولا ساركوزي الرئاسية عام 2007 بانها "مزيفة".

وقال كوسا ردا على سؤال لفرانس برس بشأن هذه الوثيقة التي نشرها السبت موقع ميديابارت الاخباري الفرنسي وتحمل توقيعه "هذه الامور كلها مزيفة".

487545Preuve

ونشر هذا الموقع وثيقة موقعة من كوسا تؤكد ان نظام معمر القذافي وافق عام 2006 على تمويل الحملة الرئاسية لنيكولا ساركوزي في انتخابات 2007 الى حد "50 مليون يورو".

ولا توضح الوثيقة ما اذا كان هذا التمويل حصل بالفعل.

وصرح المسؤول الليبي السابق تعليقا على هذه المعلومات "الواضح ان هذا الكلام ليس له اي اساس من الصحة وهذا موضوع لا يمكن الوقوف عنده"، رافضا الادلاء باي تفاصيل اضافية.

ورد الرئيس الفرنسي الاحد على هذه الاتهامات الواردة في المذكرة التي نشرها موقع ميديابارت قائلا لقناة كنال بلوس "انه امر مشين. عندما الاحظ ان هناك صحافيين يتجاسرون على منح نجل القذافي او اجهزة استخبارات (الزعيم الليبي الراحل معمر) القذافي اي مصداقية".

واضاف "من المعيب ان يطرح علي مثل هذا السؤال".

وكان وصف في 12 اذار/مارس ب"الوقاحة" الانباء عن احتمال تمويل القذافي لحملته في 2007.

وفي وقت سابق اشار ساركوزي في صحيفة "لو باريزيان" الى "محاولة لتشتيت الانتباه بعد عودة دومينيك ستروس-كان الى الساحة".

وكان الحزب الاشتراكي طلب من ساركوزي "تقديم ايضاحات" وفتح تحقيق وتعيين قاض مستقل في هذه القضية.

AFP

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: