رداً على مقال "من جماهيرية القذافي إلى جماهيرية الإخوان…"

 

كتب : فيصل الصافي

من السهل جدا جدا .. التقول .. ووضع التصورات.. ولكن ليس كل ما يقال له أدلة.. ومثبوت في الواقع.. أولا .. ليس للإخوان فكر خاص بهم غير فكر الإسلام بشموله وهو ما يؤمن به كافة الليبيين وعامة المسلمين.. ولهذا يدعون ويسعون لتحقيقه في أرض الواقع .. ولك أن تقرأ كتبهم وتتطلع على تراثهم إن وجدت غير ذلك سيكون من أقوى البراهين والأدلة على ما يقال. هذه واحدة … ثم إن سيطرة الإخوان المسلمين على المجلس الانتقالي هذه اكذوبة كبيرة ــ مع احترامي لمن يروج لها ــ فالمجلس لا يحتوي أكثر من أربعة من الإخوان المسلمين.. من مجموع 60 تقريبا..

، أما محاربة الإخوان لتفعيل الجيش والشرطة فهذه أكذوبة أكبر من سابقتها.. فما هو الدليل.. ومن يمنع رئيس الأركان أو غيره من تشكيل الجيش ، ووزير الداخلية من تشكيل الشرطة.. لا أدري ما علاقة الإخوان بذلك؟؟!! أما مقولة ما يحدث في المجلس الانتقالي يثبت سيطرت الإخوان على كل كبيرة وصغيرة .. ما هو الدليل..؟ وماذا يحدث في المجلس الانتقالي الذي أصبح دليلا قاطعا على سيطرة الإخوان..؟ وما هي الخطوات التي قام بها الإخوان للسيطرة على الجيش والشرطة.. فالإخوان إلى الآن لم يتواجدوا في جيش ولا في شرطة .. فكل الإخوان العاملين في الأجهزة الأمنية من قوة عسكرية .. أو أمنية قد التحقوا بها مع بدايات الثورة لحماية الوطن وتضحية بأنفسهم.. لمن يريد أن يكون منصفا وعادلا.. هل يستطيع المدعي بأنه يوجد في المجلس عدد 24 من الإخوان أن يذكر أسماءهم؟ وإن لم يفعل فهو كاذب ,انا أتحداه إذا تجاوز عددهم 4 أشخاص.. هل في الإمكان القائل أن يفسر لنا كيف .. ومتى عرقل الإخوان صرف ميزانية تشكيل الجيش؟ وكيف ومتى وأين ولماذا ومن أين ,كافة الأسئلة الممكنة وغير الممكنة أن يوضح ادعاء أن الإخوان يريدون تشكيل جيش خاص بهم ..قائم على عقيدتهم.. وهل عقيدة الإخوان تختلف عن عقيدة كافة الليبيين.. ( قد يكون هناك خلط بين الإخوان المسلمين وبين جماعات اسلامية أخرى..) وهذا يزيد الين بلة .. فكيف يدعي ويكتب ويدلل وهو لم يدرك حقيقة ما يجري في الساحة الفكرية والاسلامية ؟؟ أما مقولة أن كل الذين في الهيئة الأمنية العليا هم من الإخوان المتشددين .. للعلم أخي الكريم .. ليس في الإخوان المسلمين متشددين وغير متشددين .. فالإخوان هم طيف واحد.. ولكن هناك جماعات اسلامية مختلفة تتعدد رؤاها وأفكارها ومناهجها.. فمن الظلم والظلم الكبير أن تضع الجميع في سلة واحدة .. ولا ترهق نفسك بمجرد السؤال والاستفسار عن الفرق بين الجماعات الاسلامية المختلفة..!! وأما مقولة أن نصف حكومة الكيف من الإخوان المسلمين .. نرجو من حضرتك تثبت ذلك بذكر الأسماء فقط.. للعلم ليس في حكومة الكيب من الوزراء إلا اثنين فقط من الإخوان .. ووكيل وزارة واحد .. فهل هذا يمثل النصف أو الربع أو السدس أو… ؟؟؟ ( عيب .. عيب) ، أما ائتلاف 17 فبراير في طرابلس .. حقيقة أسسه الإخوان المسلمين وهم يفتخرون بذلك .. ومشرف لهم .. لأنه ساهم بشكل كبير في تحرير طرابلس وقدم أعمال بطولية في طرابلس قبل التحرير.. وهذا تاريخ مشرف.. ولكن بعد أن تشكل المجلس المحلي لم يعد لإتلاف 17 فبراير دور.. أما وجودهم في المجلس المحلي طرابلس فهذه مغالطة أيضا.. صحيح يوجد بالمجلس عدد اثنين أو ثلاثة لا غير، وكثير من الناس يقولون أن السيد رئيس المجلس من الإخوان .. وهذا غي صحيح فهو ليس من الإخوان. أما الأسماء التي ذكرت .. فأبناء المانع ليسوا كلهم من الإخوان .. مصطفى وعلي ليسوا من الإخوان، والسويحلي ليس من الإخوان وأبوحجر ليس من الإخوان.. أما كعوان فهو بعيد عن الدولة وأجهزة الدولة فكيف يريد أن يجعل الإخوان يسيطرون، أما فوزري بوكتف .. كان له دور مشرف وبطولي لا ينكره إلا جاحد .. ويشهد له المجاهدون في ساحات القتال، وتولى منصب نائب وزير الأركان ثم انتهى دوره واتصاله بالدولة وعاد إلى موقعه في تجمع سرايا الثوار التي لا علاقة لها بأداء الدولة.. فهل يمتلك بوكتف ريموت كنترول يحرك أجهزة الدولة عن بعد
من يروج لهذه المقولات التي أعتقد أنها ليس لها صلة بالواقع .. ولكن لها صلة بالإخوان فوبيا.. فالذين يعرفون الإخوان المسلمين حق المعرفة ونفوسهم بها مرض يعلمون حق العلم .. أن الإخوان خطر على أكاذيبهم وخداعهم وإجرامهم لأنهم أهل حق وخلق وأمانة .. ولكم أن تثبتوا غير ذلك.. أما مقولة أن بوكتف روج في الجزيرة بأن الإخوان هم من قام بالثورة… بالله عليكم .. وأستحلفكم بالله العلي العظيم .. وشهادة سوف نسألكم عنها أمام الله يوم القيامة .. ألم يستدرك السيد فوزي ..حين قال نحن قمنا بالثورة .. لم يحدد قصده الإخوان أو العسكريين أو غيرهم .. ثم تدارك وقال كلنا الشعب الليبي.. فلماذا التقول والاصطياد الكاذب.. أما موضوع قطر.. أيها المنصفون .. ألم يكن دعم قطر لكافة الشعب الليبي .. ألم تخصص قطر للسيد محمود جبريل وشمام وغيرهم من العلمانيين إقامة في قطر أثناء حرب التحرير.. بل ووفرت لهم طائرات خاصة يتنقلون بها في كافة أرجاء العالم.. ألم تقدم قطر للشعب الليبي دعم ومساعدات في كافة المجالات حتى احتياجات الليبيين في رمضان جلبته قطر إضافة إلى سيارات الشرطة والمعدات والسلاح .. فلماذا يحصر ذلك في الإخوان .. أما إذا قيل أن كل الثوار الذين كانوا في الجبهات هم منى الإخوان فأنا أقر بأن قطر دعمت الإخوان.. ولكن القطريين دعموا كافة المقاتلين من إخوان وغير الإخوان.. أما علاقة الإخوان مع أمريكا لأنه يوجد إسلام بسيط .. بالله فهمونا بس .. الإخوان متشددون أم بسيطون .. في بداية المقال تم وصفهم بالمتشددين .. والآن وصفوا بأنهم أهل الإسلام البسيط الذي يروج له في أمريكا ..؟ ثم من قال إن ذلك المسمى بالإسلام البسيط له علاقة بالإخوان المسلمين ؟ أو إن واح مكسد قرأ ذلك في إحدى المجلات أو تخيل .. وفكر ثم فكر وقدر وخرج بحقيقة لا تحتمل التأويل أو النقض وهو أن ذلك مقصود به الإخوان… أما أن الإخوان يملكون أجهزة تشويش وقد قطعوا اتصال عبدالسلام المسماري مع الجزيرة .. لتعلم أخي أننا أولا لم نرد على السيد المسماري بكلمة واحدة بالرغم من أنه خرج كتبا من كثرة ما تقول على الإخوان.. فنحن أكبر من أن نخوض في خزعبلات .. أو أن نهبط إلى مستويات دنيا مرادفاتها السباب والشتام، ثم إن أجهزة التشويش التي يحكى عنها .. أين هي؟ وين موجودة ..؟ وليرفع السيد عبدالسلام المساري وكل من يظن أننا نراقبه قضية أو قضايا في المحاكم يتهمون الإخوان بالتجسس والتشويش على مكالماتهم.. أما سعي الإخوان لأن يكون لهم ثقل في المؤتمر الوطني .. فهذا شرف لا ننكره .. بل نحن حريصون على أن يكون لنا ثقل في المؤتمر الوطني وأن يكون لنا دور في صناعة ليبيا المستقبل فهي بلدنا .. ولقد قدمنا التضحيات الجسام لأجله ولأجل شعبنا ولن نتأخر في تقديم المزيد من التضحيات .. التي دفعنا فيها أرواحنا .. وأموالنا.. وشبابنا وقوت أولادنا.. أما الأداء السياسي للإخوان أنا أقول .. وأنا مسؤول على ما أقول .. إنه ليس للإخوان حزب سياسي خاص بهم .. فهم تبنوا حزب العدالة والبناء وأسسوه بشراكة مع كافة الليبيين الراغبين في المساهمة معهم .. أما ما عداها من أحزاب ليس لها علاقة بالإخوان المسملين .. وإن كان بها أعضاء من الإخوان.. فهذا شأن أولئك الإخوة الذين أسسوا حزبا خاصا بهم لا علاقة له بالإخوان. …. عموما ليس لدي ما أقول في نهاية هذا التعليق إلا أن الأمر لا يعدوا عن كونه الرعب والخوف والهلع والذي أصاب ويصيب المتخوفون من الإخوان.. فهم يعلمون حقا أن الإخوان لايعملون إلا للوطن وفي سبيل الله، فهم لايسعون إلى جاه أو سلطان أو مال .. حتى يكون نقطة ضعف يؤتون منها.. فهم رجال لا ينحنون إلا لله .. أما الدافع وراء هذه الحملة هو مارأه أعداء الإخوان من تفوق الإخوان سياسيا وتنظيميا.. وعجزهم عن اللحاق بهم .. وشعورهم بأن الإخوان سيكون لهم الثقل في مؤسسات الدولة القادمة .. ولكن نحب أن نطمئن هؤلاء وكافة الخائفين .. بأن الإخوان لن يكونوا إلا للإسلام ثم للوطن وللشعب الليبي.. ولن يعملوا لغير ذلك .. وهم مستعدون للتضحية بكل ما يملكون في سبيل الله ونهضة بلادهم .. أما القول بأنهم يتبعون أجندة خارجية وغيرها من الأكاذيب .. ما هي إلا أساليب الضعفاء والعاجزين … فإن كانت لكم كفاءة أو قدرة أو علم أو معرفة .. ارتكوا الكلام جانبا وخوضوا ساحة العمل واثبتوا لكل الليبيين أنكم الأقدر والأصلح.. للوطن ولليبيين . فاعلموا أننا قوم نعمل أكثر مما نتحدث .. والزمن كفيل بإثبات من هو على حق ومن هو على باطل.. والله الموفق والمستعان على ما يقولون..
كلمة أخيرة.. لكافة القراء .. أن الساحة الإسلامية بها العديد من الجماعات والتنظيمات.. حبذا لو بذل المنصف جهدا بسيطا لمعرفة طبيعة مكونات الساحة الإسلامية قبل أن ينثر التهم والشبهات يمينا ويسارا عن جهل .. فيمارس الظلم من حيث لا يدري.. على الأقل من يريد أن يتحدث عن الإخوان .. أو قبل أن ينقل ما يكتب عنهم ظلما وبهتانا .. أن يكلف نفسه بالسماع منهم أو قراءة كتبهم .. وهذا أقل سلوكيات العدل والإنصاف.. ومن بديهيات الحكم والقانون أن يستمع القاضي أو القانوني من الطرفين قبل أن يصدر أحكامه… ونشر ما يكتب .. يعني الإقرار به وتبنيه .. والإقرار بصحته قبل سماع المتهم والسماح له بالدفاع عن نفسه أو ممارسات الظلم والدكتاتورية التي اتسمت بها محاكم القذافي وكافة الطغاة.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: