زهير حامد الشويهدي : تقرير نشاط الصندوق الخيري الليبي عن رحلة مدينة الكفرة وواحة ربيانة / 9-15 يناير 2013

                               image    image

أٌعمِل التفكير طيلة الأشهر الثلاث الماضية فى تغيير مسار التوزيع لمحتويات حاوية المساعدات الإنسانية المرسلة إلى ليبيا من الجالية الليبية بأمريكا عبر مؤسسة الأمل للإغاثة والتنمية (أمريكا) حيث كانت الوِجهة الأولى مدينة بنغازي. غير أنه بناء على معلومات موثقة وردت إلينا من أن مناطق الجنوب الشرقي من البلاد أكثر حاجة لها لنأيها عن مناطق الإمداد في الشمال حيث الإكتفاء النسبي فقد استقر الأمر تغيير المسار وبدأ الإستعداد للإنطلاق إلى مدينة الكفرة وواحة ربيانة (شكل 1).

انطلقت ثلاثة شاحنات تحمل محتويات الحاوية الى مدينة الكفرة في التاسع من يناير 2013 وسافر فريقنا جوا في 12 يناير إلى الكفرة وفي ذات اليوم وعقب وصولنا بدأنا فرز شحنة الشاحنات الثلاث بمنطقة التاج وخصصنا جزءا منها لمدينة الكفرة وانطلقنا بالجزء الأكبر إلى واحة ربيانة حيث وصلنا إليها صباح الأحد 13 يناير فاستقبلنا أهل الواحة بالترحاب وحسن الضيافة وتقابلنا مع مشايخ الواحة حيث تجولنا فيها فذهبنا الى مسجدها ومدرستها الوحيدة والى مستوصفها الوحيد واطّلعنا على كيفية توزيع المياة الجوفية على هذه الواحة وكذلك قمنا بزيارة مبنى توليد الكهرباء حيث رأينا مولدا واحدا فقط يُدار بالنفط ، ويقول أهل الواحة أنه عندما ينقطع عنهم إمداد النفط يظلون لشهور بدون كهرباء ، فلا حول ولا قوة إلا بالله.

قمنا بتفريغ الشاحنات فى مخازن مستوصف الواحة واشتملت الشحنة على أسرّة للمستوصف و سرير كشف وركائز للمرضى والعجزة وكذلك حليب ومستلزمات أطفال ومستلزمات نسائية متنوعة ومواد تنظيف وملابس للأطفال والنساء والرجال ، وكنا قد خصصنا شاحنة واحدة لحملِ الحليب والتمر.

تم هذا الجهد المقل لاهلنا فى الجنوب الشرقى لبلادنا أولا بعون الله وإرادته سبحانه وتعالى وثانيا بجهدكم وأموالكم أنتم أهلنا فى الولايات المتحدة الامريكية وبجهد ثلة من الشباب من تجمّع سرايا الثوار فى بنغازي والذين يستحقون جزيل الشكر والعرفان لما قاموا به من ترتيب وتأمين هذه الرحلة ، وكذلك شباب جمعية مالك الخيرية الذين قادوا الشاحنات إلى مدينة الكفرة وواحة ربيانة ، وكذلك فإن الشكر موصولٌ للمؤسسة الليبية الإيرلندية للإغاثة لتقديمها بعض المستلزملت الطبية ، وأسأل الله ان يجعلها لكم و لهم فى موازين حسناتكم وحسناتهم وآمل أن تستمر مساهماتكم فى مثل هذه الاعمال التطوعية الخيرية والتى بعون الله ستتوالى لإعانة أهلنا فى القري النائية فى ليبيانا الغالية.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

زهير حامد الشويهدي

الصندوق الخيري الليبي

بنغازي – ليبيا

Alkufrah-Rebianah Expedition of Libyan American Aid,

Southeast Libya

January 9-15, 2013

As the shipment of humanitarian Aid sent by the Libyan expatriates in the United States to their homeland, and to Benghazi in particular made it home, for the last three months we started to think about diverting the delivery of that aid and shifting our focus toward the Oases of Alkufrah and Rebianah (Fig. 1). We surmised that the need for such goods were greater there than it was in Benghazi, where consumables and non-consumable items were relatively easy to secure. It was HOPE International that had collected the Libyan aid and had it shipped to Benghazi.

Thus, HOPE International shipment was unloaded in Benghazi’s port into three trucks specially equipped for desert travel. The truck caravan’s long journey toward Alkufrah commenced on the 9th of January 2013, being the first of two major destinations. Our team of helpers and I traveled by air on the 12th and upon arrival the same day, we began to unload the trucks at Attaj sector of Alkufrah. We laid down inter-related goods into separate section and deferred the larger part of the shipment for Rebianah as this smaller oasis is more isolated and in much more need than Alkufrah. Our caravan began moving to Rebianah and we arrived there morning of Sunday the 13th of January. We were received very well by its hospitable people and leaders. Upon our arrival and after a short rest, we embarked on visiting Rebianah’s school, Masjid, and its lone clinic, which we found to be staffed by no more than one Korean physician has no nursing staff . We were also led to see how ground water was being pumped out and allotted to inhabitants of the oasis. As for electricity, Rebianah has a lone generator that is powered by diesel fuel, and we were told there were times that Rebianah would slip into darkness for months when diesel fuel provision were disrupted or delayed.

We unloaded the shipment into a warehouse attached to the clinic. It consisted of patient beds, a medical examination bed, crutches, cleaners and disinfectants, baby and toddler milk, and baby-toddler, men and women clothing and personal needs. We sat aside one of the trucks for milk and dates, both are essential rations in this part of the country.

The work that has been accomplished couldn’t have been brought to success had it not been for our Libyan-American brothers’ and sisters’ generosity and support in the United States, the selfless effort expended by a group of Libyan Freedom Fighters in Benghazi, youth of the Malek association, both of whom helped to haul and drive this precious humanitarian aid across the vast desert to our people in the southeast. A note of thanks is also extended to the Libyan Irish Aid in Benghazi for contributing some medical supplies.

I ask Allah Almighty that HE blesses our Libyan-American people in the United States for their kindness and graciousness, and I pray to Allah that they be rewarded out of His bounties in many folds. It is my hope that such a helping hand will continue to be extended across the vast ocean so as to bond with their brethren in the homeland and to make them feel that they are remembered.

Zuhair H Shwehdi

Libyan Relief Fund

image

شكل 1. خريطة ليبيا موضحة مسار قافلة المساعدات الليبية الأمريكية من بنغازي إلى الكفره وربيانه.

Figure 1. Map of Libya showing track of the Benghazi-Alkufrah-Rebianah Expedition route.

بعضُ صور رحلة الكفرة وربيانة

Excerpt of a Photo Colletion of Alkufrah-Rebianah Expedition

image

صورة 1 ، 2: قافلة الشاحنات الثلاث في ميناء بنغازي ويظهر شعار مؤسسة الأمل للإغاثة والتنمية.

Photos 1, 2: Truck caravan , Benghazi seaport. Hope International logo can be seen.

صورة 3 ، 4: محتوى الشاحنات الثلاث بعد وصولها إلى الكفرة وتفريغها.

Photos 3, 4: Arrival to Alkufrah and unloading of the trucks.

صورة 5: في الطريق من كفرة إلى ربيانة.

Photo 5: On the road between Alkufrah and Rebianah.

صورة 6: وصول الشاحنات إلى ربيانة.

Photo 6: Arrival of the truck caravan to Rebianah.

صورة 7: الشاحنات الثلاث وقد تم تجمعهن بعد الوصول إلى واحة ربيانة.

Photo 7: The three trucks making up the expedition caravan in Rebianah.

صورة 8: بعض أعيان وأهالي واحة ربيانة.

Photo 8. Snapshot showing some of Rebianah’s administrators and people.

image

صورة 9: شعاري الصندوق الخيري الليبي ومؤسسة الأمل للإغاثة والتنمية بمحاذاة سور مستوصف ربيانة.

Photo 9: Libyan Relief Fund and Hope International logos by the Rebianah’s clinic wall.

صورة 10: محتوى الشاحنات وقد تم تفريغها وفرزها على سور مستوصف ربيانة.

Photo 10: Unloaded shipment set apart according to type by the wall of Rebianah’s clinic.

صورة 11: تجمع بعض الأعيان والأهالي أمام مستوصف ربيانة.

Photo 11: In front of the main entrance to Rebianah’s clinic.

صورة 12: كيفية نقل بعض طلبة وطالبات مدرسة ربيانة.

Photo 12: Pickup transport of some of Rebianah’s students living far away from the school.

صورة 13: طالبات في طريقهن إلى مدرسة ربيانة.

Photo 13: Females students on their way to the school, Rebianah.

صورة 14: جزء من مبنى مدرسة ربيانة.

Photo 14: Part of the building of Rebianah’s school.

صورة 15: بئر ربيانة الوحيد وثظهر في الصورة مضخته المتآكلة.

Photo 15: Rebianah’s lone water well showing a pump in needs of repair.

صورة 16: مولد كهرباء ربيانة في العراء.

Photo 16: Rebianah’s power generator in open space.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: