أسعد العقيلي : المأزق .. وهل ثمة مخرج ؟ ..

لم تتوقف حركة الاحتجاجات والاقتحامات والاعتصامات داخل المشهد السياسي الليبي ..

اخرها وليس اخرا مادام للحكومة وذن من طين واخرى متخمة بالطحالب واللصوص ..

محاصرة مبنى الخارجية تحت تهديد السلاح .. .

حكمة جحا الشهيرة في التسويف لن تجدي نفعاً .. ولو بعث جحا حيا وشاهد هذا الكم الهائل من السخط والاحتقان ومخازن الاسلحة لفكر في تغيير خطته..

مهلة جحا القصوى سنتان ..

وها نحن نفتتح السنة الثالثة. .

المهم .. اؤكد في البداية على نقطتين : ..

الاولى ان اي مسعى للاطاحة بالحكومة او المؤتمر بغير الوسائل المشروعة سيدخل البلد في دوامة الفراغ السياسي .. وهذه ليست حيلة لاثارة الفزع او دعوة للكف عن الاحتجاج او نقد رجال الدولة .. نختلف مع السيد زيدان لكن الرجل منتخب بطريقة ديمقراطية شرعية . ..

الثانية : ان مطلب العزل السياسي ليس من اختراع التنسيقية ..

ولم تخطه فوهات البنادق .

اعود بكم الى شباب ميدان الشجرة ومطالبهم المعلقة على عمارة الطليان المقابلة للشجرة

حيث الناصية الشهيرة للاعبين ليبيا الكبار ديمس الصغير واحمد بن صويد .. يقول المطلب الخاص بالعزل السياسي مايلي :

” نطالب باعادة النظرفي اعضاء السلك الدبلوماسي والقنصلي بالكامل ..

واستبعاد من كان له موقف سلبي من ثورة 17 فبراير او كان من ازلام القذافي ..

او من له تاريخ حافل بالاجرام ضد الليبيين بالخارج .. وتعيين كفاءات في السلك الدبلوماسي)

ذلك كان منذ 12 . 12 . 2011 ..

مرت مايقارب السنة ونصف على هذا المطلب السلمي جداً ..

مطلب الميادين المدنية .. ..

كما ان هولاء المطالبين رفضوا ان يفوضوا متحدثين باسمهم ..

بحجة الخشية من تحولهم الى نخبة يحولون دون القراءة الحقيقية المباشرة للمطالب الناصعة ..

المكتوبة بالخط العريض ..

اجابني احدهم حينما سألته لماذا لاتعينون مفاوضين باسمكم ؟ :

” اللي يبي يعرف مطالبنا ايجينا في الميدان ويشوف المطالب .. اتعين مفاوضين بعد اشوية يقعدولك مجلس انتقالي .. هكي خير ” .

وفي الفترة نفسها زرع المحتجون في ميدان الجزائر بالعاصمة المطالب عينها :

“لن نرضى بازلام القذافي في مجالسنا في حكومتنا في مؤسساتنا في سفارتنا .. نريد محاكمتهم لا نريد اعادة تكليفهم” .

الم يخرج الموظفون المدافعون عن ثورة 17 فبراير في وزارة الخارجية مطالبين بتطهير الخارجية من اعوان النظام السابق .. حين كان السيد بن خيال وزيرا للخارجية .. لم يكم ثمة تهديد باطلاق النار .

لم يسمع السيد بن خيال رغم ان المعترضين على بعد خطوات من مكتبه ..

او سمع وفشل في اتخاذ اجراء .

. السيد بن خيال اكد ان الوظائف والمصاريف الزائدة في الخارجية تكلف الدولة سنوياً مائتا مليون.

اعتقد انه من تشويه الحقائق ربط العزل السياسي بالتنسيقية او بالاخوان المسلمين .. وستطال مقصلة العزل روؤساً منهم . ..

ان من شارك المعتصمين في تلك الفترة تتجلى له الصورة .

السيد غوقة من اكبر المعترضين على القانون .. يعتبره كارثة ..

لماذا لم يقل هذا الكلام لشباب بنغازي في 2011 المعتصمين سلمياً والذين اسقطوا كتيبة الرعب بصدور عارية .. اعني حين كانت المطالب ندية طرية سلمية ..

و قبل ان تسوء الامور ويقعقع السلاح؟.وقت كان مسئولاً .. وناطقا رسميا باسم المجلس الانتقالي ..

ياسادة اقول لكم .. بعد ان تخثرت الوعود في المسارات السياسية .. وتجلطت الاجهزة الحيوية في مفاصل الحكومة .. وتراكمت الاحباطات .. وتوالى تجاهل الحكومة لصراخ المواطنين .. ” عصرت عليهم ليم ” وسط القروح .. دفعت الاحتقانات الى امتشاق السلاح ..

وهي اللغة التي كنت اود ان لا تكون وسيلتنا للتخاطب .

” وانشا الله هضا حد الباس” ..

فامامنا رحلة الدستور وانتخاب لجنة الستين .. وتشكيل جيش وطني ..

وشرطة رسمية ..

ووقف ضياع المال العام ..

واولويات اخرى ..

ومطالب مشروعة متنوعة .. مطارات .. صحة – اربعة طائرات تنقل مرضى الى تونس يوميا من بنغازي فقط – ودعونا من تبريرات القذافي ” الشعب الليبي عندا فلوس ..”

اين ذهبت الاربعة مليارات ونصف .. ميزانية الصحة في عهد السيدة الحمروش ..

فيما النساء يتمددن بوضعية ” رأس وذيل” في مستشفى الولادة ..

“.. انشالله الصغار الحديثي الولادة لايكون مصيرهم ” راسين في شيشة”

او اربعة ارجل في كيس تغذية .

تموت مواطنة في يوم العجاج الشبيه “بعجاج سيدي المهدي” ..

بحثا عن انبوبة اكسجين ..

هذه في عهد وزير اخر طرحة حكومية. . ..

انطبق صدرها .. ولفظت انفاسها امام ثالث مستشفى ..

” شوفي الجلاء .. شوفي الالف وميتين سرير .. شوفي الهواري” .. ..

اخر مبنى من الوطن ” اتنش فيه الريح ” شاهدته المرحومه ..

ياسادة انبوبة اكسجين .. ولم تطلب حجر الفلاسفة ..

او عريس ” لقطة” .. على صهوة جواد ابيض.. رحمها الله . .

يتم معاملة المرضى النفسيين بطريقة الغلي .. حالة واحدة مشابه في ايرلندة تحول اوراق الوزير الى الباحثين عن عمل .. او (الدول) . ..

علاج ام عقاب ام تصفية جسدية ؟.. اسألوا السيدة الوزيرة السابقة .

تعليم .

ممر عميد الجامعة .. ” شوكات كساد”.. تصلح لبيع الطماطم والدلاع .. ….

… نريد طرق خالية من مطبات قاتلة ..

تحلف عليهن سواتر جبهات ..

اتمنى ان لا تنجز هي الاخرى تحت وخز النصال .

اسعد العقيلي ..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: