أسعد العقيلي : الكل ضحايا ..

انفجر الوضع ..

لا لم ينفجر .. بل هي السيارة التي انفجرت ..

اخطأت الحكومة ورئيسها في تقدير الوضع ..

وتحسس معاناة المواطن .

لا اعتقد .. و بدون ” شهدرة ” .. و اصطياد في الماء العكر ..

هذا مجرد ( حوات ) عانده حسن الطالع .. ” ايقشر على حاله ” .. يقل حمولة من المواد الشديدة الانفجار .. قيل والعهدة على الاشاعات .. انها مواد خاصة بتفجير الدبابات ..

يجهزها لبقر بطون الاسماك وراء (محمية ) ” بئر الكلبة” .

ياشماتة الاسماك في ” الرايس ” الفاشل .

اقول للاسماك الشامتة :

ان الموت الخاطف بصدمة تفجيرية هائلة .. افضل الف مرة من الموت البطيء في فخ الطعوم المخلوط بالمبيدات الحشرية ..

وحماية و اكثر لذة لعشاق طاجين الحوت .

قطر والاخوان المسلمين وراء زعزعة استقرار ليبيا ؟ يحتد صاحب وجهة نظر

يرد اخر في الفيس بوك ..

ولماذا تستبعد الامارات والتحالف .. والموتورين من قانون العزل السياسي ؟

وفي جهة اخرى من خريطة التشويش الحاصل يقسم اخر :

والله ” ماتخطى بشار” ..

لماذا وماهي مصلحته ؟ .. يسأله جاره في محاولة لجعل الاتهام يأخذ طابع الموضوعية ..

ماهي مصلحته .. افشال حاجة اسمها الربيع العربي .. يعني تكره حاجة اسمها ثورة على الانظمة الدكتاتورية ” .. يرد واثقا من تحليله ..

يتدخل محضر خير ” ياشباب انتظروا التحقيقات ” ..

” لا تحقيقات لا دياولو .. هضومة متطرفين اسلاميين ..واضحة حتي جتي تعرفها ” .

يصب اخر تأكيد قاطع في رقعة اخرى ملتهبة من الفعاليات الاعلامية .

هل يطال قانون العزل الفظائع التي ارتكبها بعض الثوار في طريقهم لتحرير ليبيا ؟..

تنقل سيدة ليبية عبر التلفزيون موضوع النقاش الى منطقة ملغمة سياسياً .

سقط عشرون قتيلاً في التفجير الغادر وعشرات الجرحى ..

وتهشمت واجهات العمائر والمحلات .

” بلا تكبير اشورخ ” .. اكدت ( المصادر المقربة) .. وكذلك ( المصادر الموثوقة ) ..

بأن العدد الاجمالي للقتلى ثلاثة فقط .. من بينهم الحوات التعيس ..

يعني اثنان يستحقان التعزية ..

اما الاخر ” رايس الغفلة .. ياخذ سو الرياس سردينة والسمينو” ..

فقد وقع في شر اعماله ..

اما الخسائرالمادية فليست بهذا التهويل ..

من رأ ى منكم حريق السطوح ؟ .. لاوجود لطائرة عمودية تخص الشرطة ..

او الاستخبارات او الجيش او المحاربين او الثوار .. تنقل لنا حال العمارة المنكوبة وحال سكانها .

وهي بالمناسبة ليست العمارة التي خلدتها السيدة (خديجة الفونشه) في مراثيها الغنائية ..

او اغنياتها المراثية .. ” ياعمارة يامنكوبة ” .

ماشي .. وماذا ايضاُ ؟..

مندوب جماهير بنغازي .. اقصد ممثلنا في المؤتمر الوطني .. السيد اجعودة ..

يطالب باستقالة السيد عاشور شوايل ..

يتحدث كانه صاحب محل مجوهرات .. تضرر من التفجير..

وليس عضواً في لجنة الامن القومي التي شكلها المؤتمر الوطني ..

اعني هو مهدد بطلب تقديم استقالته ايضاً .

تمخضت اللجنة فولدت ( طلب استقالة ) .. السيد عاشور شوايل يتحمل المسئولية لا شك ..

لكن اتسعت الخروق في نسيج الوطن .. ويد الداخلية لوحدها لاتصفق ..

ولا وجود لها حتى في المناسبات التي لا تحتاج الى تصفيق ..

نواصي الطرقات خالية من رجال الامن بعد التاسعة مساءً ..

اريد ان اعرف اين انتهى المطاف بالاف الخريجين الذين عادوا من تركيا والاردن .. واستلموا شهادات التخرج والتقدير في حفلات باذخة ؟. وماذا ايضاً عن مقاتلي هيئة شئون المحاربين .. بقيادة السيد ( الساقزلي ) المرصود لهم ميزانية معتبرة؟..

نريد منهم اجابة .. من يستهدف مراكز الشرطة ؟ .. ” شلة صياع” ؟..

قضى زعيمهم تحت التحقيق ..

ام شلل جيدة التجهيز والتنظيم ؟ .. و( وراء الاكمه ماوراءها ) .

رغم كل هذه المصائب التي تقطع نياط القلب .. اؤكد على مبداء هام هو عدم التفريط في شرعية المؤتمر الوطني ولا التفريط في شرعية الحكومة .. ” على اعطابهم ” ..

اذا ان ازاحتهما بقوة بسلاح او بقوة الديماغوجية العمياء .. تمهد لانزلاق بدون كوابح ..

نحو قعر مستعر الجميع فيه ضحايا و” شويات ” ..

على خوازيق الانا الحزبية والاديولوجية والشخصية المتضخمة ..

ليست برعاية حليب المراعي بالتأكيد .

لقد سرت في بدني قشعريرة السرور حين سمعت بتشكيل اللجنة ..

(لجنة الامن القومي ) ..التي تتبعها كل اللجان العليا الاخرى مهما ارتفع شأنها ..

هذا حسب منطق الدولة المدنية الشرعية .

سعادة طافحة .. وابتهاج غامر ..

اسم فخم .. ومهام عظيمة .. افسدها “رايس” تحت التدريب ..

في طريقه لانشاء مشروع غير شرعي لتصنيع ” الجولاطينة ” ..

من مخلفات حرب التحرير .

لم يقراء الدرس الاول لخبراء المتفجرات ( الخطاء الاول هو الخطاء الاخير) .

هل ثمة من يؤكد انه حوات فعلاُ .. وليس مُدير سلسلة مفخخات ؟ .

السيد اجعودة في طرابلس لم تصله بعد التقارير من (عاصمة الثقافة) ..

التي تكشف التاريخ المهني او سوابقه في عالم الصيد

لسائق السيارة المتفجرة .. صيد بشر ام حوت ؟ الله اعلم

” بس حلوه ” ( عاصمة الثقافة) ..

ومعرض كتابها الذي تمت اقامته على ضفاف ” خمج الفندق” ..

الم يخطط لتكون ( عاصمة اقتصادية ) ؟ .. وفي التعديل الدستوري 63 العاصمة الثانية .

في انتظار وصول التقارير..

وانجلاء الغمة .. وتوقف النزف ..

وغزل مساحة للفرح ..

دعونا نشاهد فيلم هندي ونبكي قليلاً ..

 

اسعد العقيلي ..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: