Monthly Archives: أكتوبر 2013

عبدالنبي بوسيف ياسين : مـرّةً أخـرى.. ظـلمـوكِ يا فيدرالـية!

abdenabi-abosaif-yasien

الشـيئ بالشـيئ، يُـذكر: أنّ، أعظم دول العالم – أمريكا – ذات نظام فيدرالي!

وبأنّ أعظم دول أوروبا – ألمانيا – هي أيضاً فيدرالية!

كما أنّ أعظم دول آسيا – شرقاً وجنوبا – اليابان – ذات دربِ فيدرالي!

وأنّ أعظم دول جنوب قارة أمريكا – البرازيل – فيدرالية، كمان!

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

Advertisements

خالد محمود : عامان على مقتل القذافي..

البعض يرجع طريقة قتله إلى العنف الذي أورثه وآخرون يتخوفون من أموال مع مسؤولين سابقين على مستقبل العملية السياسية

تساؤلات في الشارع الليبي: هل فعلا قتل القذافي في ليبيا بأيدي ليبيين؟ وما دور حلف الناتو؟

تمر اليوم الذكرى الثانية لسقوط نظام العقيد الراحل معمر القذافي ومقتله على أيدي حفنة من الثوار المدعومين من حلف شمال الأطلسي (الناتو).

كان المجلس الوطني الانتقالي يسابق الزمن لإقناع الثوار بتسليم القذافي الذي جرى اعتقاله في مسقط رأسه بمدينة سرت الساحلية، لتسليم القذافي حيا، لكن الرجل الذي حكم ليبيا لمدة نحو 42 سنة، تعرض للضرب والإهانة قبل أن يطلق أحدهم النار عليه في رأسه ليسقط مدرجا في دمائه.

اختبأ القذافي بصحبة بعض مساعديه وعدد محدود من قواته في سرت، قبل أن يقرر الخروج منها بعد تعقب الناتو لاتصالاته الهاتفية النادرة، ما ساعد على تحديد مكانه.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

عبدالستار حتيته : من يحكم ليبيا؟

صراع الدولة والميليشيا والقبيلة

«من المخجل أن ترى مجموعة من الثوار في طرابلس يرتدون الملابس بشكل، وفي مصراتة بشكل آخر.. هذه أمور صغيرة، لكن الرمزية فيها خطيرة للإنسان الذي يأتي من الخارج.. هذا مؤشر من مؤشرات قياس الاستقرار في الوطن».

هكذا يقول البروفسور محمد بالروين، من مدينة مصراتة الواقعة إلى الشرق قليلا من العاصمة الليبية طرابلس. وبالروين من الشخصيات المعتبرة في ليبيا، وهو أستاذ للعلوم السياسية والإدارة، ورئيس قسم العلوم الاجتماعية بجامعة تكساس (إي آند إم إنترناشيونال)، وعاد إلى ليبيا بعد الإطاحة بنظام العقيد الراحل معمر القذافي وكان أحد المنافسين على رئاسة الحكومة العام الماضي.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

د . هيثم بن علي : قصة قصيرة (( هوس ))

واحد صفر خمسة سبعة صفر واحد باء جيم ،،، رقم سيارة حمراء وقفت طويلاً قرب بيتي

جهاز إنذار البيت هل يعمل ؟ سأجربه الان ويو ويو ويو ،،،،،،،،، يشتغل تمام

أحدهم حرك تلك الصورة قرب النافذة لن أتهم الريح البريئة ،،، الستارة مقفلة ! ، إنها روح شريرة ،،،،،،،،،،،

لماذا هذا الغطاء مبعثر ؟ ربما شئ ما قد هز هذا السرير فى غيابي ! خيانة ! اين ذهبت تلك المرأة الفاجرة سأخنقها حتى الموت،،،،،،،

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

د . هيثم بن علي : قصة “ يحيى الأزرق “

خش خش يا راجل كنك متحشم ؟

دخل يحيى ورأسه يسبر تضاريس الأرض الغير مستوية الأسمنت في البيت الشعبى الضيق ،.

وفى منتصف المسافة و تجنباً لرؤية اي حرمة عقاب الليل أغمض عينيه وقال بسم الله ،،،،،ثم إندلف للداخل .

تفاجأ بمخدة طويلة تصفع وجهه ، اهلًا بك يا يحيى تفضل شاركنى شاهى القطران و حبات القلية وخبزة الشعير وقِطَع النكد !

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

شُكْري السنكي : شخصيّاتُ دونت اسمها فِي الذّاكرةِ الوَطَنِيّةِ عبدالله السنكي.. شخصيّة اِجْتِمَاعِيَّة مِن العيار الثقيل

دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَلُ مَا تَشَاءُ … وطب نفساً إذا حكمَ القضاءُ
وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي … فما لحوادثِ الدنيا بقاءُ
وكنْ رجلاً على الأهوالِ جلداً … وشيمتكَ السماحة ُ والوفاءُ
وإنْ كثرتْ عيوبكَ في البرايا … وسَرَّكَ أَنْ يَكُونَ لَها غِطَاءُ
تَسَتَّرْ بِالسَّخَاء فَكُلُّ عَيْبٍ … يغطيه كما قيلَ السَّخاءُ
ولا تُرِىْ للأعادي قط ذلاً … فإن شماتة الأعداء بلاء

ولا ترجُ السماحةَ مِن بخيلٍ … فَما فِي النَّارِ لِلظْمآنِ مَاءُ
وَرِزْقُكَ لَيْسَ يُنْقِصُهُ التَأَنِّي … وليسَ يزيدُ في الرزقِ العناءُ
وَلا حُزْنٌ يَدُومُ وَلا سُرورٌ … ولا بؤسٌ عليكَ ولا رخاءُ

إذا مَا كنت ذا قلبٍ قنوعٍ … فأنت ومالك الدنيا سواء
وَمَنْ نَزَلَتْ بِسَاحَتِه ِ الْمَنَايَا … فلا أرضٌ تقيهِ ولا سماءُ
وأرضُ اللهِ واسعةٌ ولكن … إذا نزلَ القضاءُ ضاقَ الفضاءُ
دَعِ الأَيَّامَ تَغْدِرُ كُلَّ حِينٍ … فما يغني عَن الموتِ الدواءُ

الإمام الشّافعي

تَوْطِئَةُ

السّيِّد عبدالله السنكي هُو مِن جيل الوطنيين الرَّواد الّذِين تركوا قبل رحيلهم سِيْرَة حسنة ومواقف محمودة وأثراً طيّباً ستذكره لهم الأجيال القادمة. وهُو مِن ذلك الجيل الّذِي تربى على شيم الرجال عند العرب مِن كرم وشهامة ومروءة ونخوة وشجاعة وتضحيّة وصبر على الشدائد. وَمِن جيل صنع المجد والإنجاز وتأسيس دولة حديثة لم يكن أحد فِي العالم وقتما تأسست، يراهن على وجودها واستمرارها نظراً لفقرها وانعدام الثروات فيها وانتشار الأمراض والأوبئة بين سكّانها بالإضافة إِلى اِنْعِدَامِ كافة مقومات الحيَاة (1).

ذلك الجيل العصامي المؤسس، الّذِي ناضل بحق مِن أجل الوطن لا مِن أجل الجاه والنفوذ أو المال والمصلحة الشخصيّة.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

عبدالوهاب بدرخان : من يلملم شظايا ليبيا؟

2035034924

مضى عامان على سقوط نظام القذافي، وأكثر من عام على انتخاب المؤتمر الوطني العام، من دون أن يتأكد للداخل أو الخارج أن ليبيا بدأت فعلاً مسيرة تطبيع أوضاعها. غداة دخول طرابلس، كانت الآمال كبيرة بأن «روح الثورة» ستمكّن الليبيين من العمل سريعاً لبناء دولة جديدة. غير أن الصورة التي ظهر عليها «المجلس الوطني الانتقالي» وتماسكه طيلة عمليات «الناتو» كانا بالأحرى سراباً انكشفت حقيقته ما إن انتهت «حرب التحرير» لتبدأ حروب صغيرة أخرى، وتستمر من دون أي ضوء في نهاية النفق.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة